أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

حملة إدانة قرار فصل طلبة في جامعة القادسية والمطالبة بالعدول الفوري عن القرار وإعادة الاعتبار لهم



مطلق الحملة: تيسير عبدالجبار الآلوسي


موجهة ل: وزير التعليم العالي العراقي والجهات الحكومية والمدنية الحقوقية المعنية

التاريخ: 25-04-2017

نداء إليكم جميعا، كل العراقيات والعراقيين ومن أصدقاء هذا الشعب الأبي للرد الواسع على تلك الانتهاكات الخطيرة
إنها حملة تنطلق اليوم للتضامن مع بناتنا وأبنائنا الطلبة اللواتي والذين باتوا يتعرضون لأقسى الانتهاكات
لتعلو صرخة الحق حاسبوا المعتدي الذي انتهك حرمة الجامعة وأعيدوا الحق للطلبة الذين داغعوا عن حرمة الجامعة واستقلاليتها
حاسبوا الجناة وأعيدوا الاعتبار لمن دافع عن سمعة الجامعة واحموا حق التعبير على وفق إرادة الشعب وخياراته الحقوقية القانونية

النداء إلى كل تيارات المجتمع واتجاهاته المؤمنة بسلطة القانون وبحماية الحقوق والحريات بلا استثناء ولا تمييز



في ضوء رفض الطلبة إدخال السلاح للجامعة وانتهاك حرمتها، طالبنا رئاسة جامعة القادسية ووزارة التعليم العالي والجهات المعنية كافة، بالشروع الفوري للتحقيق بأصل القضية. إلا أننا وبدلا من الوعود التي ظهرت في تصريحات بعض المسؤولين بالتحقيق الذي يُنصف الطلبة الذين تعرضوا للاعتداء ويعزز من استقلالية الجامعة ويكفل إبعادها عما جرى ويجري من انتهاكات، فوجئنا اليوم بقرار في الجامعة يفصل الطلبة المعتدى عليهم بدل إنصافهم وبدل مشاركتهم رفض ما جرى من انتهاك لـ حرمة الجامعة!
إنّ نحن الموقعين في أدناه نرى أنّ قرار فصل الطلبة الأربعة هو اختزال رمزي موجّه ضد مجموع طلبة الجامعة والمتنورين فيها؛ وهو يصدر اليوم بقصد التلويح بمزيد من تهديدات التعسف ومصادرة حرية التعبير السلمي بقصد الطعن الصريح الفاضح بمن دافع ويدافع عن سيادة سلطة القانون ضد انتهاك حرمة الجامعة التي تمثل أيضا حرمة المجتمع والدولة...
ونحن نضع تساؤلنا بوجه من أصدر القرار وذرائعه التي ساقها لإصداره: من الذي أساء لسمعة ، أهو الشخص الذي انتهك حرمة الجامعة أم الذي دافع عن حرمها واستقلاليته وسلامته؟ أهو من استخدم لغة العنف وصوت الرصاص أم الذي لم يمتلك سوى صوت الإنسان الحر المتمسك بالقانون ومبادئ الدفاع عن الحريات والحقوق؟

إننا ندين القرار وما تضمنه من إجراء يتنافى وفحوى القانون والقيم الأكاديمية ولوائح الجامعات الحرة المستقلة.. ومن أجل ذلك نطالب بالاتي:
1. سحب قرار الفصل فوراً والاعتذار للطلبة وإعادة الاعتبار لهم.
2. توكيد قرارات منع تجيير الجامعات لجهات حزبية صادرت وتصادر استقلالية الجامعة.
3. توكيد حظر العنف المسلح ومنع دخوله الحرم الجامعي وانتهاكه بتطبيق القوانين واللوائح المعمول بها بهذا الشأن على كل من ينتهك القانون.
4. فتح التحقيق العلني الشفاف قضائيا مع منتهكي حرم جامعة القادسية الذين استخدموا العنف بأشكاله في الاعتداء.. وإعلان النتائج أمام المجتمعين الأكاديمي والعراقي.

إنّنا نتطلع إلى التزام المسؤولين بمختلف الوزارات المعنية؛ أولئك الذين أعلنوا بأكثر من تصريح توجههم لفرض احترام قوانين الجامعة ومبادئ الدستور ولوائح حقوق الإنسان، ومنها حقوق الطلبة في التعبير عن رؤاهم ودفاعهم عن حرمة الجامعة وسلطة لوائحها التي تجسد سلطة القانون والمبادئ الدستورية العليا.
وبحال استمرار العمل بقرار الفصل فنحن مضطرون لتصعيد الخطوات الإجرائية بمزيد اتصالات مباشرة بالجهات الوطنية والدولية المعنية وبحراك للطلبة والمجتمع الأكاديمي العراقي والأجنبي ونوجه النداء من أجل حراك شعبي شامل، ندعو إليه الآباء والأمهات كافة؛ دفاعاً عن أبنائهم الذين يتعرضون اليوم لأخطر الانتهاكات؛ ما يعني بحال صمتنا وتمريرنا القرار الجائر، تسليمنا فلذات الأكباد لقوى التوحش والهمجية التي بدأت بانتهاك حرمة الجامعة ولكن لنتذكر أن تلك القوى والعناصر المرضية لن تقف عند ذاك الحد إذا ما تركنا لها الحبل على الغارب.

إنّ حملتنا هذه تصدر باسم الحقوق والحريات المكفولة دستوريا وهي حملة بملايين أصوات الآباء والأمهات يوقعونها بوصفها حملة دفاع عن أبنائنا الطلبة وضد الضيم والظلم المتضمن بقرار الفصل الجائر.. واثقين من شروع الشخصيات المسؤولة النزيهة بالتوجه لاتخاذ الإجراءات الكفيلة باستعادة الحق والعدل وواثقين من إنصاف القضاء يوم يتولى القضية وتفعيل مقاضاة الجناة.. لنتخذ الإجراء العاجل بما يرعى طلبتنا ويحميهم ويحافظ على سلامة جامعتنا وسمو النخبة التي تتصدى للمسؤولية... ولنكن بحجم المسؤولية تجاه بناتنا وأبنائنا وأولهم الطلبة الأربعة، لننتصر للعدل والإنصاف ولنكن على يقين من أننا بجميع التيارات والتوجهات معنيون بالمشاركة بهذه الحملة التي تستهدف نحقيق السلم الأهلي ومنع بلطجة المجتمع وفئاته كافة كما جرى من انتهاك لحرمة جامعة القادسية..


محور الحملة: حملات عامة                     عدد زوار الحملة: 19488

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
19-09-2017 كوكب حمزه الاحمدي Denmark ملحن اعرف جيدا ان من يتحكم في العراق و مفاصله الامنية و العسكرية و التعليمية و المفاصل الاخرى هي من احط المخلوقات التي اختارتها امريكا زعيمة القبح و الشر و العدوان.انتم لا تستحقون قيادة اسطبل و ليس بلد عريق لا احد منكم يعرف حتى حدوده مع الدول الاخرى.. و بما انكم ميراث للجهل و الامية و اعلى مراحل الدونية و الوساخة و الضعة,لذا اتضامن مع طالباتنا و طلبتنا و اطالبكم يا بعر التاريخ ان تعيدوهم الى مقاعد دراستهم في الجامعة و دعوهم يمنحون الحياة و العلم و النبل و الشرف للناس و للوطن المهتوك و اذهبوا الى جوامعكم و حسينياتكم لتمارسوا التدليس و السرقة و النصب...اتمنى من الرب ان يمن عليكم و باسرع وقت ممكن,في اوسخ زبالة تاريخية مرت بالوجود...كوكب حمزه
07-05-2017 الدكتور جلال الزبيدي العراق حقوقي واستاذ جامعي وعميد كلية القانون بجامعة ابن رشد بهولنده
29-04-2017 maxim jabbar (غير مذكور)
29-04-2017 حسين سميسم لابد ان توجه رسائل مستقلة الى السادة رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي وعمادة جامعة القادسية بواسطة السفارة العراقية ووضعهم امام مسؤولياتهم . كما لا يجب الاكتفاء بهذه الحملة بل الاستمرار بالاحتجاج ونشر المقالات لغاية عودة الطلبة الى مقاعدهم الدراسية .
29-04-2017 جمعية الرافدين العراقية اول الغيث قطر ثم ينهمر
بماذا يوعدنا الشيخ قيس الخزعلي بعد تحرير الموصل :
تبدو ان بعض الاراء والتصرفات تستعجل قائلها لتوضيح نواياه المستقبلية . ولانستطيع الكشف عن القلوب لمعرفة النوايا لكن زلل اللسان وزلل التصرفات السائرة في نفس الاتجاه تكشفان عن النية الحقيقية قبل فتح القلوب . فقد صرح الشيخ في مناسبة سابقة بان قادة الحشد الشعبي هم قادة العراق في المستقبل وباية طريقة سيتبوأ القادة مناصبهم في المستقبل القريب بعد تحرير الموصل ؟ هذا ما بينه اتباع الشيخ في حرق مقر الحزب الشيوعي في الديوانية لان احدا من طلبة جامعة الديوانية ينتمي للحزب الشيوعي . وطبعا لم يكن الوحيد الذي هتف ضد الشيخ كان من الطلبة من ينتمي للتيار الصدري ومنهم مستقلون . فلو كانت تبعية ذالك الطالب لحزب معين فعلينا حسب هذه القاعدة حرق الديوانية كلها بما فيها من صدريين ومستقلين !!! ان هذا التصرف غير المسؤول هو سبة للحشد الشعبي وسمعة سيئة لايدافع عنها احد . وهو يعطي حجة بيد المتخوفين من الحشد الشعبي ويبرر اراء البعض من اعداء الحشد ويقولون ان الدماء الزكية التي اراقها الحشد في ميدان الجهاد ستستغل لتكميم افواه الناس وفرض نظام لا يمت الى الاسلام بشئ . ليعتذر الشيخ قيس الخزعلي عن تصرفات اتباعه وليتعهد للناس بانه يلتزم بالديمقراطية والدستور وليقل بان التصرفات الداعشية سوف لن نطردها من الباب لتعود من الشباك
28-04-2017 كريم الوائلي العراق
27-04-2017 فيصل لعيبي صاحي United Kingdom فنان تشكيلي
27-04-2017 انغام علوان حسين العراق موظف حكومي
27-04-2017 تغريد محمد محمد
27-04-2017 هايدة اثير حداد العراق عمل حر أدين قرار فصل الطلاب في جامعة القادسية
27-04-2017 علي الغرباوي Sweden طبيب أستنكر بشدة فصل الطلبة
27-04-2017 منال بطرس بهنام العراق
27-04-2017 نهلة بنيان محمد العراق أستاذة جامعية أدين قرار فصل الطلاب في جامعة القادسية واطالب الجهات ذات المسؤولية بالعدول عنه.
27-04-2017 سعدي عبد ألرحيم ألسعداوي Sweden
27-04-2017 قاسم خميس حميد العراق
26-04-2017 فريد قرياقوس داود Netherlands متقاعد
26-04-2017 خالدة عبدالاله غضبان العراق محامية
26-04-2017 اثير يوسف حداد العراق استاذ جامعي
26-04-2017 كاظم هندي العراق
26-04-2017 محمد جواد كاظم العراق إلى متى ملينه والله ملينه
123456

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك