أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

الحملة العالمية من أجل إسقاط - قانون النفط العراقي



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل:

التاريخ: 11-07-2007








الحملة العالمية من أجل إسقاط "قانون النفط العراقي" 
منذ عدة شهور، تعمل السلطات العراقية بدأب على الدعاية والتحضير لاقرار "قانون النفط العراقي"؛ وهي الآن بصدد عرضه على البرلمان للمصادقة عليه. يمنح هذا القانون الشركات العالمية، والأمريكية خاصة، حقوقاً وامتيازات، تكاد تمكنها من امتلاك او مصادرة معظم الثروة النفطية في العراق، وتوفر الغطاء الشرعي لهذا النهب ولفترات يصل أمدها الى 30 عام.وبالرغم من ازماتها العاصفة، ومشاكلها الداخلية، تصر السلطات في العراق على تمرير المشروع الذي يتطابق ليس فقط مع مصالح الشركات الامريكية بل مع سياسة الاحتلال الامريكي،ومع مجمل السياسة الرسمية لامريكا، حيث اصدرت الحكومة الامريكية يوم 26 أيار تشريعاً يطلب من السلطات العراقية اقرار قانون نفط جديد بمثابة شرط لإستلام المزيد من الأموال الأمريكية لإعادة الإعمار.فرض الاحتلال أوضاعاً مأساوية على الملايين في العراق وأغرقهم في طوفان من الدم نتيجة سياساته الرجعية التي عملت على تقسيم المجتمع وزجه في اتون الصراعات الدموية. في الوقت الذي تعمّ فصول من المذابح اليومية، والقتل على الهوية الطائفية، والتعذيب والاغتصابات داخل السجون، وسط كل هذه الماسي تعمل الادارة الامريكية جاهدة لتهيئة قانون النفط العراقي وكل المستلزمات الاخرى اللازمة للضغط على السلطات العراقية لاقراره دون الاكتراث بإرادة الجماهير ومصالحها التي تتعارض مع النتائج الوخيمة لهذا القانون.يسمح القانون باتفاقيات تعرف بـ "عقود مشاركة الانتاج" والتي تُطبق فقط في 12% من الآبار النفطية في العالم أجمع؛ وعادة ما يتم تطبيقها في دول تمر بمآزق سياسية تضعها في موقع ضعفٍ لا يسمح لها بدخول مفاوضات من موقع قوة. وبالنتيجة يوفر هذا القانون الغطاءً الشرعي الأفضل لسلب الحقوق الاقتصادية لجماهير العراق واغتنام فرصة شلل ارادتهم السياسية في الأوضاع الممزقة في ظل احتلال وحرب طائفية شرسة.أدعت السلطات في العراق والولايات المتحدة على ان قانون النفط هذا يضمن توزيعاً متساوٍ للموارد النفطية على عموم محافظات العراق تبعاً لعدد سكان تلك المناطق. إلا ان هذا الاعلام نفسه أخفى حقيقة ان ما تدعي توزيعه بالتساوِ هو مجرد النسبة الضئيلة المتبقية بعد ان تنال الشركات الاجنبية نسبتها العالية والتي يسمح بها هذا القانون. وفي جميع الأحوال، ان التوزيع المتساوي للموارد على عدد سكان العراق لا يحتاج الى سن قانون يفتح الأبواب على مصراعيها لدخول شركات النفط الأجنبية الى العراق، بل يتطلب اقرار الحاجات الاساسية للمواطنين، وتخصيص عوائد النفط لتلبيتها.قامت الطبقة العاملة في العراق وخلال عقود من السنين بادامة وتطوير الصناعة النفطية. وبالتالي فان انتاج وتصدير النفط لعقود عديدة هو حصيلة لتاريخ طويل من عمل العمال ونضالاتهم وتضحياتهم، وان الثروة المتراكمة من انتاج النفط كما في سائر القطاعات الانتاجية والخدمية، هي نتيجة جهد العمال وعملهم طوال عقود من السنين. وتظل مع ذلك الطبقة العاملة محرومة من موارد النفط الهائلة التي استعملت سابقا لتمويل حروب نظام البعث البائد، بينما ستكرس الآن لزيادة ومضاعفة أرباح شركات النفط الأمريكية.آن الأوان لجماهير العراق ان تتخذ بنفسها القرار فيما يختص بمواردها وثمار عملها لعقود خلت. يجب ان لا يسمحوا البتة للسلطات العراقية بالتوقيع على قرار جائر كهذا والذي يخدم المصالح الأمريكية ويسلب إرادة وقرار المجتمع، ولا يزيد عن كونه خدعة وغطاء لنهب أهم ثرواتنا، الا وهي النفط.نحن، الموقعون أدناه، ندعو كل المدافعين عن حقوق الإنسان، ونقابات العمال، والمنظمات النسوية، الحركة المناهضة للحرب والمحبة للسلام العالمي، مؤسسات المجتمع المدني، وجميع دعاة التحرر في العالم أجمع، ان ينضموا الى حملتنا لمنع وإسقاط "قانون نفط العراق".ونرى ان أمر إقرار قانون والذي يتحكم بموارد أجيال قادمة يمكن اتخاذ موقف فيه فقط بعد انتهاء الاحتلال وكذلك بعد تحقيق تمثيل مباشر للجماهير في العراق في عملية صنع القرار. 
التواقيع الرئيسيةينار محمد (رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق)فلاح علوان (رئيس أتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق)مؤيد أحمد (ناشط سياسي شيوعي عمالي-العراق)هوزان محمود (منظمة حرية المرأة في العراق-مسؤولة تنظيم الخارج)آرا خاجادور (مؤسس نقابات النفط في العراق، ناشط سياسي عمالي)سعاد خيري (شخصية سياسية عراقية بارزة)كامل الدلفي ? رئيس مركز الآن للثقافة الديمقراطيةرحيم ابو جريء الساعدي ? أمين عام التجمع من أجل الديمقراطيةد. زهير لازم السراج ? باحث بيئي عراقيسعد محمد حسن ? اتحاد الشيوعيين في العراقد. عبد الهادي مشتاق ? رئيس الجمعية الوطنية العراقية لحقوق الانسانباسل مهدي ? رئيس تحرير صحيفة الى الأمامأحمد عبد الستار أتحاد المجالس والنقابات العمالية ?فرع الناصريةنوال السعداوي ?ناشطة نسوية مصرية ، رئيسة مركز تضامن المرأة العربيةدنيس هاليداي ? المعاون السابق للامين العام للامم المتحدةجون ماك دونيل - عضو البرلمان البريطانيميديا بنجامين ? ناشطة يسارية امريكية، عضو مؤسس لمنظمة غلوبال اكسجينجفيفيان سترومبرغ ? رئيسة منظمة مادري النسوية/أميركاعفت ساسكند ? مسؤولة منظمة مادري النسوية، باحئة سياسية ونسوية تقدمية/أميركاايف إنسلر ? كاتبة مسرحية ورئيسة منظمة في-دي النسوية /أميركاكافيتا راماداس ? شخصية نسوية امريكية/باكستانيةد.زينة زعتري ? لبنان/ ناشطة نسوية وسياسيةد.ناديا العلي- استاذة محاضرة/علم اجتماع في جامعة اكستر- انكلترا، كاتبة وناشطة نسوية عراقيةبالاضافة الى دعم النساء الحائزات على جائزة نوبل للسلام لنفس المطلب برسالة موقعة باليد بعد سماع حوار شاركت فيه الاستاذة الجامعية والمحللة الاقتصادية الامريكية انتونيا يوهاز والناشطة النسوية ينار محمد:بيتي وليامز ? بريطانية جائزة 1976 (مناصفة)، مرياد كوريجان 1976 (مناصفة)، بروفيسور جودي وليامز ? امريكية 1997، د.شيرين عبادي ايرانية 2003، بروفيسور وانغاري ماثايي 2004 الكينية. يمكن تصفح النص الكامل للرسالة على الصفحة التالية: http://www.nobelwomensinitiative.org/news.php?WEBYEP_DI=113
 



Stop the Iraq Oil Law  





To: Iraqi Parliament and US Congress International Campaign to Stop the ?Iraq Oil Law!? July 9th, 2007 Iraqi authorities have indulged in the recent months in active promotion and propaganda for the "Iraq Oil Law". They forwarded the proposed law to the parliament for approval. This law grants US and foreign oil companies terms which legalize their confiscation of the greater part of Iraq s oil production for as long as 30 years. In spite of all tragic situations and internal crises, the current Iraqi authorities persist to support and defend this law which mainly serves US corporate interests and delivers long-awaited results to the occupying forces of Iraq. This position corresponds to and comes in response to the official policies of the US government which passed legislation on May 26, 2007 requiring that the Iraq government pass a new national oil law as a condition to the continued receipt of U.S. reconstruction dollars. The occupation of Iraq has devastated the lives of millions of Iraqis and drowned them in endless bloodshed. All of this resulted from reactionary and divisive political changes which were established by the U.S. occupation. Throughout chapters of daily massacres, sectarian killings, torture and rape inside Iraq?s prisons, the U.S. government was busy drafting the oil law and pushing Iraqi authorities to pass it without informing the masses of the grave contents and consequences of the law. The law allows for contracts best known as ?production-sharing agreements? that are only used in approximately 12 percent of the world?s oil and by countries in the weakest possible negotiating positions. It offers the legal cover-up for hijacking the economic rights of people of Iraq and holds their political will hostage during the current war-torn situation. The Iraqi and American people are told that the oil law is a guarantee of an equal per capita distribution of Iraq?s oil revenue. However, they are not told that the Iraqi people will only get what small percentage of revenue is left after the foreign oil companies take their share. Moreover, the equal distribution of resources does not need such a law or the presence of foreign oil companies. The working class men and women of Iraq are the generators and producers of the oil industry. Decades of oil production and development were the result of their life-time toil and struggles; nevertheless they were mostly deprived from the revenues which used to finance wars and dictatorship previously, but now will only multiply the profits of US corporate world and interests of the ethno-sectarian militia and corrupt authorities in Iraq. The time has come for the people of Iraq to be decision makers on their revenues and the fruits of their life-time work. They should not allow the passing of such a critical law which forces American interests against the will of the society. The law is a mere deception and legal cover for the robbery of Iraq s most lucrative resource: oil. We, the undersigned, call out to human rights defenders, workers unions and women s groups, the global peace movement, civil society, and all concerned people of the world to join our campaign to prevent and stop the ?Iraq Oil Law.? We believe that only when Iraq is free from occupation and when there is true and direct representation of women, workers, and all in Iraq in the decision making process, should changes to the laws that will control their resources for generations to come be considered.  
 
Yanar Mohammed (Organization of Women?s Freedom in Iraq-president) Falah Alwan (Federation of Workers Councils and Unions in Iraq-president) Muayad Ahmad (Leftist political activist ? Iraq) Houzan Mahmoud (Organization of Women?s Freedom in Iraq-Abroad representative) Ara Khachador (Founder of Oil Unions in Iraq, veteran political activist) Suad Khairy (Prominent political Iraqi figure) Kamil Al Delfi (Director of Now Center for Democratic Culture) Raheem abou-Jarri Al Saedi ? Secretary General of Gathering for Democracy Dr. Zuhair Lazem Al Sarraj ? Iraqi environmentalist Saad Muhamad Hasan (Communists Union in Iraq) Dr. Abdul Hadi Mushtaq (President of the National Assembly for Human Rights) Basil Mahdi (Editor in-chief of Ila Amam newspaper) Ahmad Abdul-Sattar (Federation of Workers Councils and Unions in Iraq-Nasiriyah branch) Nawal Al Saadawi (Egyptian Feminist and author, Founder of Arab Women Solidarity Association) Denis Halliday (former UN Assistant Secretary ?General) John McDonnell (MP, UK Parliament) Media Benjamin (US leftist-Founding member of Global Exchange) Vivian Stromberg (Madre Organization-executive director) Yifat Susskind (Madre Organization-executive director, progressive political researcher) Eve Ensler (Prominent American feminist, V-day executive director) Kavita Ramdas (political/woman activist) Dr. Zeina Zaatari (political/woman activist) Dr. Nadje Al-Ali (senior Lecturer in social anthropology at Exeter University, author and woman activist) The Nobel Women Laureates have sponsored the same demand after hearing and participating in a panel by Antonia Juhasz from US and Yanar Mohammed from Iraq. They signed a letter of support which is posted over the following web page of the Nobel Women Initiative: http://www.nobelwomensinitiative.org/news.php?WEBYEP_DI=113 Betty Williams- Ireland - Recipient 1976, Mairead Corrigan Maguire ? Ireland ? 1976, Prof. Jody Williams- USA - Recipient 1997, Dr. Shirin Ebadi- Iran - Recipient 2003, Prof. Wangari Maathai- Kenya - Recipient 2004. Sincerely, The Undersigned


الموقعون


محور الحملة: حملات سياسية                     عدد زوار الحملة: 26426

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
12-03-2012 dr. khawla aj. zaidan IRQ civil activist/women/Human rights/Expressionfreedom rights,politicals rights& a.Poet
26-01-2010 ليلى أحمد الهوني UK ناشطة سياسية كاتبة ومعارضة لنظام القذافي
13-01-2010 سلام عادل البصرية العراقية كندا حياة أبديّة مع المسيح الحي
01-07-2009 dr.khawla abd aljabbar zaidan IRQ BDS[dentist]&BA[translator] &civil volenteer active woman&POET God help Iraqi poeole.was stolen Before &Now???But stealing future of our Granchildren...It,s TOOOOOOOOOOOOOOOOOOO Much
سرقونا من قبل...ويسرقوننا الأن...فهمنا!!!! ذللك
لكن سرقة مستقبل أحفادنا أنه شيء كثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثثير جدا..د.خولة
13-06-2009 رهبية محمد لطيف العراق ناشطة سياسية
28-04-2009 علاء كعيد حسب المغرب شاعر و قاص
02-02-2009 عماد عبد الحسين خضير العراق مهندس زراعي بارك الله بجهودك يادكتور والله يوفقك لخدمة العراق
23-01-2009 Dr. Sabah Almarii UK. Doctor of medicine
10-11-2008 الدكتور هرمز أبونا كندا باحث / مؤرخ
30-09-2008 سلام ابراهيم كبة بغداد مهندس استشاري الشعب العراقي يجب أن يسأل فيما إذا كان التخلّي عن الإيرادات المستقبلية وتسليم السيادة على موارد العراق الطبيعية، يعتبران ثمناً عادلاً يريد دفعه
16-04-2008 mohamed echaref españa studante
02-04-2008 حنان أغنس شركس فلسطين مدرسة ومرشدة اجتماعية
31-12-2007 امجد الحسيني العراق مهندس -بارك الله بجهودكم و ارجو تثقيفنا حول مصطلح عقود مشاركة الانتاج ليتسنى لنا التثقيف بصوره اكثر و ضوحا علما ان تمرير اي مشروع قرار سياسي او اقتصادي في ظل الاحتلال هو اجراء مشبوه يقتضي التنبه و التصدي له بالدرس و النقد و بحذر تام و شكرا لكم مرة اخرى
01-12-2007 علاء هاشم مناف العراق كاتب وناقد وشاعر
من بغداد العروبة والسلام ومن بغداد التاميم والمقاومة نناشد كل الشرفاء في الوطن العربي والعالم من الاتحادات الثقافية العربية والعالمية والجمعيات والمنظمات الاقتصادية وحقوق الانسان والفضائيات العربية ان تتضامن مع العراقيين في جبهة ثقافية اقتصادية انسانية لمناهضة مشروع قانون النفط والغاز الذي اقره مايسمى بمجلس الوزراء العراقي والذي تم رفعه الى مايسمى مجلس النواب لاقراره والذي يسمح بالتطاول على شرعية الثروة النفطية والغازية العراقية وارتهان السيادة الوطنية مع القيام بالتغطية الامنية والسياسية اضافة الى السند الدستوري والقانوني لتنفيذ هذا المشروع الخطير كونه مشروع يكرس الطائفية والتجزئة في العراق والشعب العراقي يرفض هذا المشروع اللصوصي الذي تقوم بتغطيته الحكومة من الناحية الدستورية والقانونية ومن وراءها الاحتلال، الامانه العامة للكتاب والادباء والمثقفين العراقين المناهضين للاحتلال الامريكي
25/11/2007




27-11-2007 ANNABI OSAM UKRAINE USI Co.
15-11-2007 dr.ahmad el-hakim germany dr.oeconom no body know who take the iraqi oil to by it in the worldmarket and who get the income
only the multi can answer this question although there is = ademoratic goverment as they said - it means there is no authority abaut this matter regards
14-11-2007 عماد جرجيس سليم مشموس نيوزيلاند عراقي في المهجر مقاول ليس لدي مااظيفه علي ماقله موحبي العراق الحبيب
13-11-2007 نجم عذوف النرويج شاعر وكاتب النفط لكل العراقيين بالمساوات ونرفض الهيمنة على هذه الثروة من اي طرف كان
12-11-2007 مهندالصراف الاردن اعمال حره -
09-11-2007 Faraj G. Sweden Teacher No to the oil pirates who talks very much about freedom. Freedom and democracy for them är no more than steealing the others wealths free.
12345678910...

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك