أسم المستخدم   كلمة السر   ادخل الرقم الموجود في الصورة   نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

حملة التضامن مع المعتصمين ومطالبهم المشروعة في مدينة البصرة -العراق



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل: الرأي العام

التاريخ: 28-08-2015

بعدما نفذت كل احابيل وحيل ما يسمى بالحكومة في امتصاص نقمة الجماهير المحتجة ضد الاوضاع الانسانية الماساوية الذين يعيشونها، جربت حكومة المحاصصة الطائفية والقومية المقيتة، هذا المرة اسلوب التهديد والارهاب فقد قامت مجموعات تابعة لمليشات للاحزاب المتنفذة والحاكمة بالاعتداء على جموع المعتصمين بالبصرة الذين فضوا اعتصامهم نتيجة لذلك، ان هذه الحكومة تثبت زيف ادعائها بالديمقراطية وثانيا تثبت بانها حكومة مليشيات ومستعدة لابادة الجماهير لاجل الحفاظ على موقعها بالتربع على منابع الثروة ولصوصيتها ،نحن الموقعون نتضامن مع المعتصمين في البصرة و الجماهير المنتفضة في عموم مناطق العراق ونطالب بتنفيذ مطالبهم المشروعة.


محور الحملة: حملات سياسية                     عدد زوار الحملة: 25448

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
12-11-2015 رهبيه محمد لطيف القصاب العراق ناشطه سياسيه وفي مجال حقوق المراءه
10-09-2015 عباس الزهيري Denmark مهندس طائرات اذا الشعب يوماً اراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر.
لتبقى شعلة الحرية عالية فوق جباه العراقيين ولتستمر ثورة العراقيين والبصريين لغاية الحصول على جميع حقوقهم المشروعة في الحياة الكريمة والحرية والكرامة .
ان الشعب العراقي يستحق قادة افضل بكثير من هؤلاء قادة الصدفة الحاليين المُنتفعين والسُراق والبائسين.
الله يحفظكم يا اهلنا الطيبين في جميع انحاء العراق العزيز
09-09-2015 سامان عثملن Netherlands Financial administrator
09-09-2015 Al shakirF العراق من المؤسف ان البلد يدار من قبل مسؤليتها لم يظعون قوانين صارمه ضد كل من يسرق حقوق الشعب او لم يعمل في بناء بلده انا في اعتقادي ان من واجب المنظمات المدنية والأحزاب السياسية ذات دافع حقيقي في بناء البلد وهاذا يأتي من برنامج الحزب او ألمنظمه ان تقوم في ادخال شباب او كادر في القدره في رفع السلاح لمجابه اي اعتداء على اي مواطن لم يقوم في أسائة أمن الوطن والدفاع عن حقوق كافه طبقات الشعب وخاصتا المستهدفين لاجل ردع العصابات اللتي تعمل لاجل إنهاء اي حركه ذات طابع وطني فلهاذا من التجربه اللذي قاساها الشعب وفي مقدمتها الشخصيات اللتي تقدم مطاليب الشعب في حيات افظل فلهاذا من واجب المنظمات ان تقدم على بناء شبكه ذات طابع دفاعي او الرد السريع الى اي جهة تقوم في رعب الشعب واللذي وضع حركه مواجه الى من يقوم في تعطيل او إنهاء الطيبين من مسيرتهم في بناء الوطن
08-09-2015 يعكوب ابونا Netherlands كاتب / محامي للبصرة واهاليها الكرام كما لبقية المحافظات المنتفضة الحق بالعيش الكريم بنذ الطائفية والمحاصصة سئيت الصيت التي اوصلت اللعراق الى ماهو عليه من بؤس وشقاء اننا مع انتفاضه شعبنا حتى تحقيق مطاليبهم المشروعة في بناء عراق ديمقراطي يكفل للجميع الحرية والعداله الاجتماعيةوالمساوات امام القانون
08-09-2015 Nusra Dawood Canada Engineer
07-09-2015 sabah ahmed hassan United Kingdom retired academic I believe pressure should be maintainedbut not to go beyond the limit at least for the time being .
It is not in the interest of any of the parties to push the country into a chaos before trying all other options
best of luck
07-09-2015 fred faraj بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة والاخوات السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انني اول مرة تصلني رسالة من موقعكم العربي المشترك على ما اضن لانني وجدت كتاب من الوطن العربي وتهتمون بشؤن الوطن الغالي الف تحية شكر لكم ولحملة التمدن التي بدورها توعية الشعوب العربية ومناصرتها ...اخواني واخواتي اني اتوسل بكم لمناصرة الشعب العراقي المحتل والمحاصر من قبل اناس جهلة وقتلة وطائفيين
07-09-2015 ضياء حسن السعد العراق
07-09-2015 عباس كردي Germany حرة
06-09-2015 هيثم عبد الواحد United States
06-09-2015 فاضل يوسف عبدالله
06-09-2015 فاضل يوسف عبدالله العراق
04-09-2015 سامي البطناوي Italy اقتصادي
04-09-2015 عبدالرحمن مطر سوريا كاتب - مدير مركز الدراسات المتوسطية
02-09-2015 كفاية حسن محمد سعيد السعدي و خورشيد عزيز مصطفى Sweden مدرسة رياظيات و سياسي مغترب
02-09-2015 nidhal ismail mohammed العراق
02-09-2015 د . حسين علوان حسين العراق أديب و أستاذ جامعي
01-09-2015 وداد عبد الزهرة فاخر Austria كاتب وصحفي / رئيس تحرير جريدة السيمر الاخبارية مشكلة البصرة ومثلها باقي المحافظات العراقية انها وقعت بايدي لصوص سلطة التحاصص القومي والطائفي التي سنها عن طريق العرف وليس القانون سئ الذكر بول بريمر الحاكم المدني الأمريكي . ولعبة الانتخابات الصورية جاءت للتغطية وإعطاء المشروعية للصوص والحرامية باسم القانون كذلك فاللعبة الانتخابية لعبة سمجة وقذرة بحيث ان أي اكاديمي او مثقف لا يستطيع الفوز بوجود القانون الانتخابي الذي فصلته قوى التحاصص على مقاسها . ان كان للبرلمان او المجالس المحلية . فهناك الحزب الطائفي او القومي يدعمه المال والعشيرة لا ثالث لهما . لذا يجب اسقاط الدستور وكل القوانين التي فصلت بموجبه للمتحاصصين .. معكم للابد أيها المنتفضون في البصرة لإزالة ورم اسمه التحاصص وخاصة ماجد النصيراوي وعصابته.
01-09-2015 امجد ابراهيم United Kingdom
123456789

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك