أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

نداء.......... من أجل الحرف وإدانة الإرهاب



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل:

التاريخ: 18-03-2007



بين الحب وبين الحرب حرف زائداكسر سيف الراء ووحد نصفي الكلمة نداء.......... من أجل الحرف وإدانة الإرهابلقد عمدت قوى الارهاب على قتل الانسان العراقي وتدمير البنى التحتية بما تقوم به يوميا من تفخيخ وتفجيرات وتهجير قسري وتعصب وعنف طائفي لم يشهده الشعب العراقي سابقا على هذه الشاكلة.وحين تطول يد الارهاب ونيرانه هيبة الحرف يعني أن الخراب وصل إلى ذروته ، وهذا ما حصل فعلا في السادس من آذار 2007 إذ تمكن ظلامهم النيل من أقدم صرح ثقافي تعتز به بغداد ويفخر به أهلها ، إنه شارع المتنبي الذي يلوذ له عشاق الكلمة ، بكل ما به من موسوعات فكرية شتى ومكتبات عريقة ومطابع وبشر، الشارع الذي بقي بهيبته رغم بطش الطغاة بحملة الأقلام الحرة لعقود عديدة.يوم حرق هولاكو مكتبات بغداد لتتلون دجلتها بحبر بطون الكتب ،كان وثنيا كافرا ،ولكن هولاكو اليوم وجيشه من المسلمين كما يدّعون ، وقد كانت أول مفردة من أول آية لأول سورة هبط بها الوحي هي اقرأ وتوالت عليها سورا اخرى تقسم بالحرف والقلم ..نون والقلم وما يسطرون . فهل عرفت قوى الظلام هذه الحقائق وهل من شك يراود إيمانها المغمس بالدم والهمجية ؟لينتصر للحرف أهله ولتضمـّد جراحه احبته بوقفة مشرفة تضامنية بجعل السادس من آذار في كل عام يوما للحرف يتجدد به استذكار واستنكار هذه الجريمة الشنعاء من جهة ويحتفى بحرية ونزاهة الحرف والكلمة في زمن ما احوجنا به الى الكلمة الحريصة الشجاعة .تنطلق حملتنا التضامنية هذه من خارج حدود الوطن الجغرافية ونحن في صميم همومه وأوجاعه اليومية، لنثبت للجميع التواصل والإنتماء لكل ذرة من صعيد العراق .


إتحاد الكتاب العراقيين في السويد


محور الحملة: حملات سياسية                     عدد زوار الحملة: 10189

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
10-07-2007 وهيب أيوب الجولان المحتل-مجدل شمس أعمال حرة
06-07-2007 زين العابدين اشبيب الإمارات إعلامي لقد زهقنا من جرائم الصداميين والقاعديين وزهقنا أيضا ممن يطبلون لصدام والقاعدة ويدعون أنهم معارضون أحرارا
15-06-2007 صارم الموسوي هولندا كاتب وتقني
22-05-2007 د. وهاب عبد الرزاق الجبوري بابل - لندن اكاديمي
28-04-2007 laila2007 iraq iraqi citizen
02-04-2007 Neda hanna America accountant
28-03-2007 Dr. Marvin F. Zayed Canada Philosopher,Chair of DISF/Editor in Chief of Journal of Brave Minds
26-03-2007 وسام داود سالم السويد مدير اعمال
26-03-2007 باسم محمد القيسي السويد طالب ثانويه
26-03-2007 رافد القيسي السويد طالب
26-03-2007 سامي مراد فلسطين مدرس قوى الظلا م ليس لها جنسية وليس لها هوية قد تكون عربية وقد تكون أجنبية في كل زمان ومكان تطفيء الأنوار لأنها تعشق العتمة وتغتال الكلمة والحرف وتجهد في صناعة أحجبة العقل فكل الإدانة للإرهاب الجسدي والنفسي والعقلي مهما كان الثوب الذي يلبسه ولنرفع دائما شعلة الضياء لتبديد حلكة الليل
25-03-2007 منال عبد علوان الطائى السويد مهندسة بناء سياتى يوما وتكون الشمس اجمل فى بلادى من سواها والظلام حتى الظلام....هناك اجمل فهو يحتضن العراق
25-03-2007 پريزاد شعبان السويد طالبة/ / عضو الاتحاد ال?وردستاني للاعلام الال?تروني ارسل لجناب?م قصيدة ?تبتها عن العراق الجريح واظم صوتي الى اصوات?م العالية



لغة الإرهاب



على أرصفت شوارع وطن
تترا?م حقاﺋب وأوراق
جعبة ال?لمات
فيها الأحرف مذبوحة
ومرتزق الليل
يمارس شهوته‌
على صدر القلم
يغتصب الأبجدية
ينطوي على الأبجدية
يسلخ جسد الآلف
يجردها من الثياب
وعلى نهديها
ي?تب حروف لغة جديدة
يدونها
في معجم الإرهاب
يتلوها آيات
على جثة قصيدة شعرية
و يتلقى من سادة الأعراب
ألاف التهاني وألف تحية
مبروك...مبروك
الميلاد السعيد
للأمة العربية
منبوذ... منبوذ
من لم يرضعها
من حليب الجاهلية
ملعون...ملعون
من لم ينحر لها
في ?ل يوم ألف ضحية
في بلاد الرافدين
لم تعد الياء
عذراء صبية
صلبت على جذع نخلة عراقية
وعلامة الب?ارة
دم
على باب البوابة الشرقية
وما بين الالف والياء
حروف
البعض منها
قدمت للمقابر هدية
وأخرى تمشي على الأرض
مسلوبة الهوية
هذه‌ هي لغة الإرهاب
?تبها مرتزق من العوجه‌
اسمه‌ صدام
أستاذ اللغة الأمية.



25-03-2007 salah mirza sweden فنان تشكيلي
24-03-2007 عماد الطائي العراق فنان تشكيلي نحن بحاجة الى عمل جاد ومثمر لوقف استغلال الدين وذبح الابرياء والثقافة في العراق يكفي ندوات وحملات تواقيع فالعملية بحاجة الى قوى سياسيةعراقية وعالمية لها التاثير اللازم هناك من يتشفى بمصائبنا ونحن نبحث عن هوية جديدة بعد ان فقدنا الوطن وكرامتنا
24-03-2007 حمزة الشمخي العراق كاتب
24-03-2007 جلال الولائي مهندس مدني مهندس مدني
24-03-2007 جاسم سيف الدين ولائي السويد صحفي وشاعر
23-03-2007 كامل الركابي السويد شاعر
22-03-2007 حازم المزوري المـانيــــــــــــا مهندس مدنـــــــــــــي
123456789

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك