أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

نداء الى المثقفين العرب حول جرائم الأنفال



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل:

التاريخ: 29-09-2006



نداء الى المثقفين العرب حول جرائم الأنفال  
قام النظام البعثي البائد بشن سلسلة حملات دموية بحق المدنيين الكرد في مناطق واسعة من كوردستان العراق خلال شباط ? ايلول من عام 1988. إطلقت السلطة المجرمة اسم احدى سور القران الكريم (الأنفال) على تلك المجازر. وهي تسمية دينية لها دلالاتها التي لايختلف اثنان حولها . لقد قام النظام البعثي بزج معظم قواته العسكرية ومؤسساته القمعية والة الحرب الرهيبة التي كان يمتلكها لتنفيذ سياسة الأبادة الجماعية التي كان ينتهجها بحق الشعب الكردي منذ مجيئه الى السلطة لأول مرة عام 1963 . وكانت الانفالات واحدة من افظع حلقات تلك السياسة الجهنمية . فقد نجم عنها فقدان عشرات الالاف من النساء والأطفال والشيوخ والشباب لحياتهم ، في حين لازالت هناك اكثر من 182 الفا من البشر لانعرف عن مصيرهم شيئا لحد يومنا هذا. لقد كشفت المقابر الجماعية التي زرع بها النظام البعثي ارض العراق من اقصاه الى اقصاه عن جزء بسيط من الفواجع التي حلت بالكرد وجميع العراقيين المظلومين على ايدي هذه العصابة المجرمة التي يقبع رؤوسها اليوم في قفص الأتهام لينالوا جزاؤهم العادل. من المؤسف حقا ان اعدادا كبيرة من قطعان البعث لازالت تمارس هواياتها في ذبح الناس وخطفهم وتدمير بيوتهم ومحلاتهم ومساجدهم وتفخيخ السيارات، فيما يطل علينا شركائهم في الجريمة من خلال القنوات الفضائية العربية المعادية لكل ما هوانساني كرجال سياسة ودولة وحتى كمحللين سياسيين ليدعوا الناس الى القومية المتوحشة والذبح والتفخيخ على الطريقة الأسلامية تحت يافطة مقاومة المحتل .حاول النظام البعثي عبثا ان يصور حملاته ضد المواطنين الكرد اثناء الأنفالات، والتي كانت تجري في وضح النهار في عمق الأراضي العراقية على بعد عشرات واحيانا مئات الكيلومترات عن الحدود العراقية الايرانية، وكأنها عمليات عسكرية ضد القوات الأيرانية ، في حين ان ما سميت بخاتمة الأنفالات او الأنفال الثامنة جرت بعد توقف الحرب العراقية- الأيرانية بحوالي ثلاثة اسابيع .الغريب ان محاموا الشيطان يحاولون جهدهم وبأساليبهم الرخيصة ان يبيعوا الناس نفس البضاعة الفاسدة امام المحكمة ولكن بغباء واضح وقلة حيلة لا يحسدون عليها ، فهويات الأحوال المدنية للأطفال والنساء التي عثرت عليها في المقابر الجماعية تظهر حقيقة ماجرى وضد من جرى.من المؤسف ان مجريات محاكمة صدام حسين واعوانه في قضية الأنفال اظهرت بصورة لا لبس فيها ان قضية الأنفال اكبر من ان يتصدى لها القضاء العراقي العليل . لقد عبر عدد من المثقفين العرب وبخاصة العراقيين منهم في مناسبات مختلفة عن شجبهم وادانتهم لجرائم الأنفال والقائمين بها وكذلك الفكر القومي المتوحش الذي يقف خلفها والذي لازال يعمل على زرع الكراهية القومية بين الناس. لقد عبر هؤلاء بعملهم هذا عن القيم الأنسانية والوطنية التي يؤمنون بها وسيسجل لهم التاريخ موقفهم هذا ولن يستطيع احد ان يحملهم وزر ماقام به صدام حسين وعصاباته . الا ان هناك عددا كبيرا من المثقفين العرب والعراقيين منهم بالذات لم يعبروا عن ادانتهم لعمليات الأبادة الجماعية (الجينوسايد) هذه الأمر الذي تفرضه عليهم مسؤولياتهم الأخلاقية ازاء اخوان لهم في الوطن والدين والأنسانية . من هنا ندعو كل مثقف عربي لا يقبل ان ترتكب جرائم الأبادة الجماعية والمجازر بإسمه ان يضع توقيعه على نداءنا هذا. مع شكرنا وتقديرنا لكل من يقف الى جانب البشرية المعذبة دون النظر الى جنسه ودينه وقوميته.  http://www.nawandihalabja.com


مركز حلبجة لمناهضة أنفلة وﺇبادة الشعب الكردی - چا?


محور الحملة: حقوق الإنسان                     عدد زوار الحملة: 13809

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
18-07-2007 الان حصاف سوريا طالب
10-07-2007 وهيب أيوب الجولان المحتل-مجدل شمس أعمال حرة
02-06-2007 jwan syria
22-05-2007 د. وهاب عبد الرزاق الجبوري العراق- لندن اكاديمي
11-05-2007 د.ديرار عبدالسلام المغرب استاد باحث ليكن التركيز اليوم على طرد الغزاة الامريكيين اعداء البشرية حتى يكون العراق قد حقق شيئا يدكر بالفعل، لأن حلول الغزاة محل الديكتاتور مصيبتان و جائحتان أو أكثر لا واحدة. وتقبلوا عبارات احترامي.
10-05-2007 اسلام مصر طالب بسم اللة الرحمن الرحيم

لاشك ان الرئيس الراحل :صدام حسين قد اساء كثيرا الى الشعب العراقى بكل طوائفة ولكن راس الحية اكبرى وراء كل ذلك فانها من ساعد صدام على حكم العراق وكان ذلك مقابل التصفيات التى اجراها صدام وحزبة ثم انها تطل بوجهها القبيح مرة اخرى كى تحاكم نصيرها فهى المتهم الاول فى هذة السقطة ولكن وجة العالم القبيح وضعف الحكام العرب هو السبب فى هذة الحماقات فنسئل اللة ان ينجى العراق مما


اصابة وان ييقظ العالم الاسلامى من بغى حكامة وفساد بعض علمائة
09-05-2007 Firas Qassas Germany Spokesman of Al hdatha party in Syria
04-05-2007 صادق موسي المانيا اعمال حرة
01-05-2007 ناظم ختاري ألمانيا عامل
01-05-2007 ebdulbaqi hamza bulgarya menfi nasit siyasi helebce biwi rewsaxwe tabluki di dixwiyani ji rwesa mileti kurd
26-04-2007 نضال نعيسة سوريا
26-04-2007 Thamir Canada Social worker
26-04-2007 Hamid kashkoli Sweden Modern discussion
25-04-2007 باقر الفضلي العراق كاتب
24-04-2007 هيوا صالح احمد كردستان العراق مترجم مع الاسف الشديد لحد الان لم يظهر انخبة العربية و لا المثقفين العرب اى جرأة ليعلنوا على الملاْ بانهم بريئون من جرائم الانظمة العربية و منها جرائم الانفال و استخدام الاسلحة الكيمياوية فى كردستان ضد شعب اعزل و فى ظروف حالكة و صعبة كنا نعيشها ايام الحكم صدام . و هذا يدل بانهم كانوا يؤيدون صدام و حكمه الفاشى و لا يقبل اى شك بانهم اذا كانوا فى السابق لا يعلمون بما يجرى فى كردستان و الان ليس لديهم اى عذر
24-04-2007 أحمد وديع زهاوي كردستان العراق-أربيل طبيب
21-04-2007 ابتهال حسين الدنمارك عراقية الخزي والعارللنظام البعثي البائد وستبقى جرائم الانفال وصمة عار ودليل حي على مافعلة صدام ونظامة في العراق .
21-04-2007 ثائر كريم السويد ناشط مدني
19-04-2007 MERVAN KELESH England كاتب كردي
العار كل العار أن يتجاهل المثقف العربي إبادة الكرد في جونسايد الأنفال البعثي الصدامي
18-04-2007 ناجي ئاكره يي هولندا كاتب و صحفي
12345678910...

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك