أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

حملة لإدانة استخدام الشتيمة والإسفاف في الخطاب الإعلامي



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل:

التاريخ: 21-08-2010




حملة لإدانة استخدام الشتيمة والإسفاف في الخطاب الإعلامي  
هذه دعوة لمشاركتنا في التوقيع على بيان إدانة استخدام لغة الشتيمة والإسفاف في الخطاب الإعلامي وشجب الاعتداءات والتجاوزات على الشخصيات الوطنية والأكاديمية بما يندرج في إطار التضليل والتشويه والتسقيط المبيَّت بمقاصد مرضية معادية لتطلعات الناس ومرجعياتهم الثقافية الفكرية التنويرية في العيش بسلام ووئام بين جميع مكونات المجتمع والمؤدية للتقسيم والتشظي ولربما في إثارة الصراعات التناقضية غير مبررة ولا أساس (موضوعي صحي) لها في وجودنا الوطني والإنساني الواحد.بيان إدانة خطاب الاعتداء والشتيمةشجب التجاوز على المؤرخ الأستاذ الدكتور سيار الجميلعانى المثقف العراقي من أشكال المحاربة والتصفيات الجسدية وغيرها. وتتبع القوى الهمجية في حربها على خطاب الثقافة والفكر أشكالا وأساليب مختلفة وهي بعامة لا تقف عند التصفيات الدموية البشعة بل تمضي قدما بالتهديد والوعيد وبالمحاصرة وقطع الرزق وبالتشويه والتضليل... وهكذا فإنَّها تجهز الحملات الإعلامية الظالمة التضليلية على هذه الشخصية الثقافية أو تلك لإيقاع أشد الآلام والجراح إيذاء، ولا تتورع في حملاتها تلك عن استغلال أسوأ الخطابات رداءة بما يمتلئ بالشتائم والسباب وكيل أشكال التهم السياسية والحط من مكان ومكانة الشخصيات الثقافية الفكرية.. ولربما صادف مع هذه الحملات وجود مديرين أو محررين في صحف ومواقع ألكترونية يعتاشون على مثل هذا الخطاب السلبي بما يدخل في إشاعة أساليب السجالات المرضية على حساب الحوارات الموضوعية وتوكيد سيادة التجاوزات والاعتداءات السلوكية الأخلاقية وحالات الاشتجار التي تستغل من بين ما تستغل معطيات سيادة خطاب الطائفية السياسية والفصل الطائفي الذي يبغي غرس التقسيم والعزل وقطع الجسور بين ضفتين لنهر واحد.. وعادة ما يتم استغلال الحوارات الإيجابية البناءة بين شخصيتين ثقافيتين من منبعين أو مدرستين فكريتين مختلفتين، لإشعال نيران الخطابات السلبية بما تنتفخ به من رذائل وشتائم وانتقاص من المثقف وخطابه وأسلوبه المتزن.. ونموذجنا هنا ما حصل عندما جرى تمرير نص باسم يضلل بكونه للأستاذ الدكتور سيار الجميل ووضع معالجة للدكتور عبدالخالق حسين ليشحن بالردود والتفاعلات السلبية التي بيتت لمهاجمة الأستاذ الجميل من جهة ولطعن فلسفة الحوار الموضوعي وتحويلها إلى سجالات مرضية رخيصة تثير اشمئزاز القارئ وتقطع العلاقة بينه وخطاب المثقفين وحواراتهم الصحية السليمة..إننا ندين الهجمات المتعمدة الظالمة ضد مثقفينا ونستنكر الهجمة الرخيصة التي تشن هذه الأيام ضد المؤرخ والكاتب العراقي الأستاذ سيار الجميل كما نشجب محاولات التشويه والتضليل وخطاب إثارة أشكال الاحتراب والشقاق بأي أساس من الأسس مثلما هو حال الأساس الطائفي السياسي البغيض.. ونشدد هنا على ضرورة وجود مواثيق ولوائح للنشر يمكنها منع الاعتداءات والتجاوزات السافرة وتنقي الأجواء من الخطابات المرضية المقصودة منها وغير المقصودة.. ونعتقد بأن الحرص على الالتزام بأخلاقيات المهنة الصحفية سيقلص كثيرا من فرص التجاوزات ويفسح مجالا أكبر للحوار والتفاعل الإيجابي.. من ذلك متابعة مباشرة لفسحة التفاعلات والردود وحذف ما لا يليق وتلك القيم السامية النبيلة وما يدخل في الشتيمة والتعريض والتضليل.. مؤمنين هنا بواجب اهتمام الكتاب والمثقفين بمتابعة تفاعلات معالجاتهم وتوكيد حرصهم على الحوار الموضوعي واحترام حالات الاختلاف والتنوع الفكري السياسي بروح ديموقراطي إنساني متفتح..التوقيعات الآتية:أ.د. كاظم حبيبأ. جاسم المطيرأ. حامد الحمدانيأ. نوري العليأ.د. تيسير الآلوسي


الموقعون


محور الحملة: حملات سياسية                     عدد زوار الحملة: 7377

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
28-04-2013 Majid Rashid Canada Worker
08-12-2010 فرعونيه مصر أم لا للتخلف واللاموضوعيه واللامنطق واللاتحضر عند الأختلاف ..ويحيا الإنسان كما ولد حرا كريما
14-11-2010 khalid mohammed iraqi sweden
13-11-2010 سلام عادل البصريّة Canada باحثة
03-11-2010 Dr.Tahir Baban Sweden Medical doctor
02-11-2010 Dr. Selah Germian د. صلاح كَرميان Australia استراليا باحث سيكولوجي
05-10-2010 زيدان خلف محسن الجمهورية التشيكية مدرس جامعي
14-09-2010 ليلى أحمد الهوني UK كاتبة وناشطة سياسية وحقوقية معارضة مستقلة لنظام القذافي
13-09-2010 د.جعفر المظفر ألمانيا كاتب و رياضي
08-09-2010 Majid Hadir Rashid Canada worker
03-09-2010 Dr. Tahir Baban Sweden Medical Doctor
01-09-2010 bengourram lahsen Agadir Maroc Gérant de société et militant associatif
01-09-2010 صلاح سمير العراق
01-09-2010 البراق احمد العراق استاذ جامعي
30-08-2010 أمير أمين مملكة الدنمارك مهندس زراعي
30-08-2010 Farouk Al-Azzawi Deutschland Dipl. Ing. Bauwesen/Dipl. Ing. Wasserwirtschaft
30-08-2010 طارق عيسى طه المانيا اقتصادي كاتب عراقي ناتشط في مجال حقوق الانسان استنكر وبشدة اتباع وسائل الشتيمة والنزول الى المستويات الهابطة بحق اي انسان وخاصة الشخصيات الوطنية وكما يقول المثل فالأناء ينضح بما فيه وقد كثرت في الأونة الأخيرة مودة الشتائم والتسقيط ضد شخصيات وطنية والمعروف بان القانون الدولي والقوانين المحلية تعاقب من يقوم بهذه الاعمال الهابطة والتي لا تدل على مستوى والمفروض ان تمتنع المواقع الالكترونية عن نشر مثل هذه الاوساخ
29-08-2010 كاظم الخفاجي العراق مهندس ممايثير الاستغراب حقا أن يصل الاختلاف في وجهات النظر بين المثقفين الى حد الشتمية وأثارة النعرات الطائفية والمذهبية فماذا ابقينا للسياسين الجدد من الكلمات
29-08-2010 سعد السعيدي هولندا فني حاسوب ابعد من مسألة اخلاقيات الكتابة واضح بان هناك من لا تعجبه مساهمات المثقفين في جسر الخلافات وتوضيح الامور بالنقاش والحجة وتنوير الرأي العام لماضيه وحاضره ومستقبله. كذلك هناك مشكلة غياب قانون رادع في العراق لمثل هذه التجاوزات . لكني اتساءل عن امكانية القيام بمحاولة ردع هذه التجاوزات باللجوء الى القضاء في الخارج ؟
29-08-2010 قاسم خميس حميد العراق-بغداد
123

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك