أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

حملة تضامن جديدة مع فلاحى مصر



مطلق الحملة: حملات التمدن


موجهة ل:

التاريخ: 06-09-2009



حملة تضامن جديدة مع فلاحى مصر 
تعلن لجنة التضامن مع فلاحى الإصلاح الزراعى ? مصر عن بدء حملة جديدة للتضامن مع الفلاحين المصريين لوقف المحاولات المستمرة والدءوبة من جانب الإدارة المركزية للتعاون بوزارة الزراعة والتى تستهدف تهميشهم وحرمانهم مما تبقى من خدمات الجمعيات الزراعية وذلك تمهيدا لتسخيرها لصالح كبار الزراع والشركات الخاصة .. بالوسائل التالية:أولا: بإزاحة من يحوزون أو يملكون أقل من ثلاثة أفدنة إلى نقابة عمال الزراعة بعيدا عن الجمعيات الزراعية رغم كونهم أعضاء عاملين فى الجمعيات وذلك تمهيدا لحرمانهم مما تبقى من خدماتها.ثانيا:حصار من يملكون مساحات تتراوح بين ثلاثة وعشرة أفدنة داخل الجمعيات الزراعية لدفعهم لاعتزال الزراعة وبيع أراضيهم وذلك:1- بتقليل نسبة من يملكون مساحات صغيرة ( من قيراط ? 10 أفدنة) من أعضاء الجمعيات الزراعية - بطرد ملاك أقل من 3 أفدنة - منها لصالح كبار الملاك والزراع الذين تتزايد قبضتهم إحكاما على الجمعيات وخدماتها يوما بعد يوم.2- بالسعى لخلق كيانات جديدة بين هذه الجمعيات وبين الشركات الزراعية الخاصة مصرية وأجنبية للقضاء تماما على خدمات الجمعيات الزراعية لصغار الفلاحين.3- بتحويل أراضى الإصلاح الزراعى - التى حصل عليها فقراء الفلاحين من الدولة فى القرن الماضى ( ملكا أو استئجارا) ? تحويلها من حيازة الفلاحين إلى حيازة ورثة كبار ملاك الأراضى ( الإقطاعيين) السابقين وبالتالى حرمان صغار الفلاحين من خدمات الجمعيات الزراعية ويتم هذا الإجراء بتواطؤ هيئة الإصلاح الزراعى التى تتجاهل عبارتها الشهيرة المدونة على قرارات الإفراج عن أراضى الحراسة ( لا يعتد بها كسند للملكية.)هذا وكانت الإدارة المركزية للتعاون بوزارة الزراعة قد أرسلت خطابا فى منتصف يونيو2007 إلى جميع مديريات الزراعة بالمحافظات تطالبها بمنع قيام الجمعيات باعتماد أوراق ومستندات استخراج بطاقات الهوية ( تحقيق الشخصية) لأعضائها من الفلاحين الذين يملكون أقل من 3 أفدنة باعتبارهم عمالا زراعيين وليسوا فلاحين على ان يتم ذلك من نقابة عمال الزراعة. وحيث تأكد للجنة أن تعريف الفلاح فى القوانين المصرية هو (من يحوز أو يملك هو وأولاده وزوجته ما لا يزيد عن عشرة أفدنة ويعمل بالزراعة ) لا زال هو التعريف المعتمد رسميا فى كل الإجراءات السياسية والإدارية ، فإن تعليمات الإدارة المركزية للتعاون فى هذا الشأن تصبح مخالفة للقانون والدستور ومخالفة لمواثيق وعهود حقوق الإنسان الدولية.كما أنها تشير من زاوية أخرى إلى أن طريقة وزارة الزراعة فى مخالفة القانون وعدم احترام الدستور تبدأ بتعليمات شفهية فرسمية من أعلى متزامنة مع تضييقات إدارية ( من موظفى الجمعيات) على الفلاحين من أسفل ثم تتصاعد متحولة إلى إجراءات عملية لتصبح بمضى الوقت أمرا واقعا يؤكده الوزير المختص بقرار وزارى ثم يتوَّج فى النهاية بصدور القانون ، وهذا ما حدث قبل ذلك بشأن موضوع الحيازة الزراعية الذى تم تعديله بقرار إدارى من وزير الزراعة فى ديسمبر 1996 الذى أصدر قرارا وزاريا يُلزم الجمعيات الزراعية بنقل حيازة المستأجرين للأراضى الزراعية إلى الملاك وحصولهم على مستلزمات الإنتاج من الجمعيات حتى ولو لم يكونوا يزرعون الأرض وحرمان الفلاحين - الذين يزرعون- منها .. مخالفا بذلك قانون الزراعة رقم 53 / 1966 الذى ينص على " يعتبر حائزا كل مالك أو مستأجر يزرع أرضا زراعية لحسابه أو يستغلها بأى وجه من الوجوه." وبذلك يتكشف الهدف الخفى الذى يقبع وراء خطاب إدارة التعاون بالوزارة وهو:1- إزاحة الفلاحين الصغار( ملاك أقل من 3 أفدنة) إلى نقابة عمال الزراعة وهى النقابة الراكدة التى تسيطر عليها الدولة تماما منذ بدء إنشائها.2- وقطع الطريق عليهم لمنعهم من تأسيس نقابة فلاحية تعبرعنهم خصوصا وأن هذه الفئة تشكل 75% من الفلاحين ويتركز فيها فلاحو الإصلاح الزراعى الذين يمثلون الجزء الأنشط من الفلاحين المقاومين لسياسات النظام الحاكم فى مجال الزراعة ، علاوة على أن الفلاحين هم الفئة الاجتماعية الوحيدة المحرومة من تنظيمها النقابى.وهكذا تقود الدولة ( ممثلة فى وزارة الزراعة والهيئة العامة لإصلاح الزراعى ) عملية تجريد الأرض ليس من زراعها الصغار والفقراء لصالح كبار الزراع والشركات العالمية العاملة فى مجال إنتاج وتجارة مستلزمات الإنتاج الزراعى فقط بل وتجريد الفلاحين من هويتهم ولقبهم.وكانت قد بدأت مسارها هذا فى بداية السبعينات فى القرن الماضى بإلغاء الدورة الزراعية ، وتفريغ عشرات القوانين من مضمونها مثل قوانين التعاون والائتمان والإرشاد الزراعى، وتنفيذ رفع الحراسة عن أراضى الإقطاعيين وإعادتها لهم ،وطرد عديد من الفلاحين الذين تملكوا أراضى الإصلاح الزراعى ، ورفع الدعم عن مستلزمات الإنتاج الزراعى كالتقاوى والأسمدة والأعلاف ..إلخ ،ورفع فائدة القروض الزراعية التى تراكمت كديون تكبل مئات الآلاف من الفلاحين، ورفع إيجارات الأراضى الزراعية وجعل عقود إيجارها محددة المدة وبذلك أصبحت حرفة الزراعة مستحيلة أو معدومة الجدوى الاقتصادية بالنسبة لمعظم المستأجرين خصوصا فى ظل تدنى أسعار الحاصلات الزراعية وحصار ملاك الأراضى الصغار ودفعهم للتخلص من أراضيهم ببيعها .لذلك تناشد لجنة التضامن مع فلاحى الإصلاح الزراعى - مصر ..كل الشرفاء فى مصر والبلاد العربية والعالم التضامن مع فلاحى مصر ، وتطالب جميع الهيئات العاملة فى مجال الزراعة وحقوق الإنسان وكذا المراكز والمنظمات الشعبية الناشطة فى المجالات السياسية والاقتصادية و العلمية.. بدعم نضالهم ووقف الممارسات والإجراءات والتضييقات والقرارات الإدارية المخالفة للقانون والدستور والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان .. والمعادية لأبسط حقوق البشر وهو حق الحياة.


لجنة التضامن مع فلاحى الإصلاح الزراعى- مصر


محور الحملة: الحركة العمالية والنقابية                     عدد زوار الحملة: 7626

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
21-05-2010 ابراهيم حباشى عبد المقصود مصر كاتب ارجو افادتى بالاتى عندى قطعه ارض زراعيه فى قنا وقمت نتأجيرها وعندما طلبت الارض رفض مغتصب ارض الخروج منها
فهل يحق لى ان اتقدم الى الجمعيه الزراعيه بوقف التعامل مع مغتصب ارض من تقاوى واسمده وخلافه وماهى الصيغه المقدمه للطلب وما شابه ذلك من اجراءات وشكرا لكم
13-01-2010 سلام عادل البصرية العراقية كندا حياة أبديّة مع المسيح الحي
02-01-2010 Belaid Elbousky New york USA Employee- Student
21-12-2009 وهيب أيوب سوريا /الجولان المحتل /مجدل شمس موظف
19-12-2009 موحى أمازيغ Maroc باحث
27-11-2009 سلام عادل البصري -هنود حُمُر العراق!- في كنـدا رسولة السلام العادل -هذا الشر لا يخرج إلاّ بالصلاة والصوم-... آمين - من أقوال يسوع الإنجيل
16-11-2009 amir Shamil Germany Grafig Digital/Desein
04-11-2009 Pavel Nyland NORWAY Worker
27-10-2009 jdira tunisie instituteur يكفي من قرارات الشدّ إلى الوراء
24-10-2009 Dr. Sabah Almarii U.K Doctor of Medicine
22-10-2009 Ahlam Rudolph Germany - Berlin في المانيا عراقية Translator
20-10-2009 مازن كم الماز سوريا كاتب
14-10-2009 dr : Mohammad Abdul rahman Younes د. محمد عبد الرحمن يونس سوريا syria قاص وروائي وباحث وأستاذ جامعي
05-10-2009 د. صلاح السروى مصر أستاذ جامعى الى ا-لأمام يافلاحى مصر
30-09-2009 حيدر عوض الله فلسطين اعلامي
24-09-2009 فاطمة رمضان مصر موظفة
19-09-2009 ماركسي من المغرب المغرب اعلن تضامني المطلق مع الفلاحين الفقراء بمصر
النظام الفاشي العميل بمصر كغيره من الانظمة العربية الرجعية يحاول سحق الفلاحين و العمال و كافة الجماهير و الحل الوحيد هو وحدة العمال و الفلاحين من اجل كنسه من الوجود
19-09-2009 ابراهيم المشهداني العراق باحث اقتصادي اعلن عن تضامني مع فلاحي مصر الفقراء وان ما يجري في مصرتوجد محاولات في العراق لتطبيقه في العراق من اجل الالتفاف على قانون الاصلاح الزراعي واعدة االراضي الزراعية الموزعة على الفلاحين بموجب هذا القانون الى الاقطاع
19-09-2009 سلام ابراهيم كبة العراق مهندس استشاري
14-09-2009 رياض الحبيّب Iraq - Scandinavia Expert
12345

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك