أسم المستخدم   كلمة السر   ادخل الرقم الموجود في الصورة   نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

دعوة تضامن مع الشعب العراقي، على خلفية صدور فتاوى سنية وشيعية مسيئة



مطلق الحملة: ثائر البياتي


موجهة ل: الحكومة العراقية والبرلمان العراقي

التاريخ: 16-01-2019

دعوة موجهة من الشعب العراقي الى الرئاسات الثلاث في العراق واعضاء الحكومة العراقية والمجلس الوطني والقضاء العراقي.

نحن الموقعون أدناه، من مختلف شرائح الشعب العراقي، نناشدكم بإسم الوطنية والإنسانية والعدل والإنصاف، العملَ على إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق كلٍ من:
السيد مهدي الصميدعي بصفته الرسمية مفتي الجمهورية العراقية،
والسيد علاء الموسوي، بصفته الرسمية رئيس ديوان الوقف الشيعي العراقي.

للأسباب الموجبة الآتية:

ان المدعويَن خرقا بنود الدستور العراقي، بما جاء في الباب الثاني، من حقل الحقوق والحريات، المادة(15 ) والمادة( 17) والمادة( 37 ) وانتهكا أبسط قوانين حقوق الإنسان، وأساءا الى الشعب العراقي بما ورد في خطابَيْهما المثيريَن للبغضاء والحقد والكراهية، والداعيَيْن الى الإنقسام والتفرقة بين ابناء الشعب العراقي الواحد.

ان السيد مهدي الصميدعي، بدلاً من ان يـُقدم التهاني لأخواننا المسيحيين العراقيين بمناسبة عيد رأس السنة الميلادية، أعلن فتواه المسجلة صوتاً وصورة:
.”لا يجوز الإحتفال برأس السنة الميلادية، ولا التهنئة بها، ولا المشاركة فيها “

كما إتخذ السيد علاء الموسوي، موقفاً مشابهاً، بتصريحه المسجل بالصوت والصورة أيضاً
”إن الاحتفالَ بمولد السيد المسيح ورأس السنة الميلادية ذريعةٌ لممارسة الفساد والفجور.“

إن التوافق بين تصريحات السيديَن الصميدعي والموسوي، وهما في مواقع مسؤولية دينية عالية، تُنذر بخطر شديد على نسيج المجتمع العراقي وعلى الأمن والسلام وتُهدد بالتفرقة والإنقسام، وتُثير مشاعر التحاقد والتكاره بين ابناء الشعب الواحد

إنها خطاباتٌ مبرمجةٌ ضد ممارسة حقٍ واضحٍ من حقوق المواطنين في التعبير عن أفراحهم وأعيادهم في إستهلال عام جديد. وهي خطابات تُشكِّل نهجاً ضد ممارساتٍ إعتيادية لمنتسبي الأديان في بلدٍ أقر دستورُه حق التدين لجميع مواطنيه بأديانهم وبطقوسهم المختلفة، وهي كذلك خطاباتٌ تتخالف مع الموقف الرسمي للحكومة العراقية الموقرة التي اعتبرتْ اليومَ الأولَ من كانون الثاني فاتحَ أيام السنة الميلادية عطلةً رسميةً في عموم العراق.

نناشدكم مطالبتهما بالإعتذار العلني لكامل الشعب العراقي، وأن تتابعوا بجدية تامة الدعاوى المرفوعة ضد المحرضَيْن السيدَيْن الصميدعي والموسوي وتحميلهما تبعات أيِّ إعتداءٍ قد يطال أحد منتسبي الديانات الأُخرى نتيجة تصريحاتهما.

كما نطالبكم الوقوف بحزم وثبات ضد كلِ من يسيء الى وحدة الشعب العراقي


محور الحملة: الأقليات الدينية والقومية                     عدد زوار الحملة: 25505

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
28-05-2019 يعقوب يوسف
26-01-2019 SALAM KUBBA العراق Engineer
21-01-2019 فالح ياسين عبود العراق متقاعد
21-01-2019 رائد محمد نوري حميد العراق استهجان أستهجن كل العنف المادي وغير المادي الممارس ضد المختلف دينياً وعرقياً
21-01-2019 Wedad Schlotte United States Retired. Electronics Engineer United we Stand
21-01-2019 علاء الدين الظاهر استاذ رياضيات متقاعد من واجب الجميع احترام معتقدات الآخرين وتجنب كل ما يسيئ لهم او يبدو او يفسر على انه اساءة. العراق دفع ثمنا باهظا ثمن نشر الكراهية والعداء.
21-01-2019 د احمد الربيعي Australia جراح استشاري / اكاديمي
21-01-2019 صباح قدوري Denmark كاتب واستاذ جامعي
21-01-2019 سعد كاظم Canada متقاعد - ناشط مدني
21-01-2019 نادية يوسف خوشو العراق ربة بيت
21-01-2019 د. مزاحم مبارك مال الله العراق طبيب
21-01-2019 د. خالد الحيدر Canada أكاديمي وناشط في مجال حقوق الإنسان
21-01-2019 كمال يلدو United States مقدم برنامج تلفزيوني / موظف مبيعات يوماً سينتصر العقل العراقي المدني على الخراجات التي اتى بها المحتل ورعتها مخابرات دول الجوار القذرة. يوما سيكنس العراق كل هذه الزبالات ويُقام النظام المدني العلماني، العدو اللدود للمنافقين والسفلة تجار الدين!
21-01-2019 Anano Bidawid United States Business
21-01-2019 رائد يونس
20-01-2019 فريد قرياقوس داود Netherlands متقاعد
هؤلاء من اصحاب الفتاوي هم الوجه الاخر لارهابي داعش..
20-01-2019 مؤيد عبد الرحيم العراق
20-01-2019 Haydar karim United States Writer
20-01-2019 سالم عبود حسين العراق متقاعد تهنىة كل الطواىف بأعيادهم والمساهمة بأفرادهم وأحزانهم يجعل البلد وكأنه عائلة واحدة فتزداد المحبة ويزداد التمسك بالوطن ولا يهدم الاوطان اكثر ما تهدمها تصريحات الشيوخ المحرضة على الكراهية من هذا المنطلق نستمر بشدة فتاوي الصميدعي والموسي المخزية
20-01-2019 د. سمير حنا خمورو العراق مخرج سينمائي وكاتب الاثنيين ممثلين للدولة بوجهيها الشيعي والسني، والدولة هي التي نشرت الطائفية وكراهية الاخر المختلف معهم في الدين ...وحتى في المذهب والإثنية ...
ولهذا مع توقيعي هنا، ولكنني لا اثق اطلاقا بهذا النظام. وادعو الى اسقاطه لانه الحل الوحيد بعد 15 سنة من التحكم برقاب الناس والوطن.
12

 
 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك