أسم المستخدم   كلمة السر     نسيت كلمة السر    مشترك جديد
   
 

 

 

( لا لإغلاق قناة ازادي ـ لا لإسكات صوت الشعب الكوردستاني)



مطلق الحملة: شه مال عادل سليم


موجهة ل: لجهات المعنية في إقليم كوردستان , وللمنظمات الكوردستانية والعراقية والعربية والدولية لحقوق الانسان والدفاع عن الحريات العامة وحرية التعبير, والعمل الاعلامي المهني ولكل احرار العالم اينما وجدوا ...

التاريخ: 28-07-2018

قررت وزارة الثقافة في إقليم كوردستان ، قبل ايام ، ايقاف بث قناة (آزادي ـ الحرية ) التابعة للحزب الشيوعي الكوردستاني, متذّرعة بحججٍ غير مقنعة ... وعليه نحن الموقعات والموقعين أدناه , ندين قرار إغلاق قناة آزادي المحلية ونعتبر أن هذا الإجراء ينضم إلى سلسلة الإجراءات القمعية، التي تستند إلى قوانين وأنظمة زمن الاستبداد والقمع والترهيب ضد حرية التعبير والعمل الاعلامي, ومحاولة يائسة لحجب صوت ازادي ـ الحرية ـ صوت الشعب الكوردستاني .
ويندرج ضمن الحملة المحمومة التي يصعّدها مغرضون ضد الكلمة و ضد وسائل الاعلام الحرة ومحاولة لتضييق الخناق على اعلام الحزب الشيوعي الكوردستاني الذي يتمتع بمهنية معروفة ويقوم بتغطية مباركة للكثير من النشاطات والفعاليات السياسية والوطنية والجماهيرية كجزء من دوره الإعلامي لخدمة الناس واطلاعهم على الحقائق دون رتوش ...
كما نطالب بسحب القرار ورفع الحظر عنها فورا لان هذه الاجراءات تهدف إلى ثني الطاقم الإعلامي الشيوعي تحديدا عن مواصلة دوره البارز وخاصة في السنوات الأخيرة في فضح الفساد والاخطاء والتراجعات المخيفة من قبل حكومة اقليم كوردستان . . و في الدفاع عن حقوق الشعب وتطلعاته المشروعة وحقه في العيش الكريم, في ظل دولة العدل والمساواة والحرية.
اضافة الى ان القرار يعتبر انتهاكاً صارخاً لحرية العمل الصحافي وتقييدا للعمل المهني في هذا المضمار، وإعتداءً على حق الجمهور بالحصول على المعلومة من المصادر التي يرغب بها، كما نصّت عليها قوانين البلاد (العراقي و الإقليمي ـ وتحديدا قانون وزارة الثقافة لإقليم كوردستان – العراق , وقانون العمل الصحفي في الإقليم )... ان هذه الإجراءات المنافية لابسط حقوق الانسان لن تزيد أصحاب الضمير الحيّ إلا إصراراًعلى مواصلة النضال من اجل فضح حيتان الفساد والدفاع عن حقوق الشعب الكوردستاني.
لا لكمَّ الأفواه . .
لا لتقييد ما تبقى من هامش للحريات في إقليم كوردستان وبالتحديد حرية التعبير والعمل السياسي . .
نعم لتظافر جهود كافة المؤسسات والمنظمات الحقوقية والمدنية والقوى الغيورة على مستقبل الاقليم للعمل من أجل إلغاء هذا القرار الجائر ( قرار حظر قناة ازادي ـ الحرية ـ ) , القناة التي عملت و حرصت منذ تاسيسها في 1994 الى يوم حظرها . . على المهنيةِ والحيادية ووقفت الى جانب كرامة الانسان الكوردستاني ودافعت بصوتها الجهوري عن الشعب ، وأعلنت عن إنتمائها للوطن ... نعم... انتمائها لوطن حر وشعب سعيد .
الموقعات والموقعون :
1 ـ عادل سليم ـ طالب
2 ـ ديار محمد ـ مدير مركز ميترو
3 ـ رحمن غريب ـ صحفي
4 ـ ريباز هاشم ـ ناشط مدني
5 ـ فاتح مصطفى ـ ناشط مدني
6 ـ عفان احمد ـ صحفي في قناة واذاعة ازادي
7 ـ هيوا عمر ـ اعلامي ومدير قناة ازادي
8 ـ آسو احمد دەولەت ـ مراسل قناة ازادي
9 ـ علي محمود ـ كاتب وناشط
10 ـ هه ولير سليم ـ طالبة جامعية
11 ـ اشنا دەوڵەت ـ فنان تشکیلي
12 ـ احمد علی دەوڵەت ـ متقاعد
13 ـ پەروا دەوڵەت ـ مترجمة
14 ـ اختر احمد شەشۆیی ـ متقاعدة
15 ـ ئەستیرە اکو احمد ـ مهندسە
16 ـ تارا کریم ـ عاملة
17 ـ كاوا بيساراني ـ كاتب وناشط
18 ـ رزكار علي حاجي ـ فيزيائي
19 ـ مهاباد رشيد هورامي ـ مهندسة وناشطة
20 ـ تانيا رشيد هورامي ـ معلمة
21 ـ هوشنك كريم ميرزا ـ صحفي
22 ـ اكو حيدر ـ مصور فوتوغرافي
23 ـ شبول مصلح كريم ـ طالب
24 ـ رفين زيتو اسماعيل ـ مصورة فوتوغرافية
25 ـ داود فريدون حيدر ـ طالب
26 ـ بختيار شعبي ـ موظف
27 ـ نجات جبار ـ ناشط مدني
28 ـ ادريس شيخو ـ ناشط سياسي
29 ـ سعد اسماعیل ـ طبيب
30 ـ كريكار امين ـ ناشط سياسي
31 ـ سالار كريم ـ كاتب وناشط سياسي
32 ـ شه مال رؤوف ـ تربوي وناشط سياسي
33 ـ صلاح التميمي ـ متقاعد
34 ـ بێریڤان باباعلی جەباری ـ موظفة وناشطة مدنية
35 ـ نهرو علايي ـ كاتب وصحفي
36 ـ هيوا ره ش ـ شاعر وسجين سياسي وبيشمه ركه سابق
37 ـ الما ماذسن ـ طبيبة
38 ـ اشتي احمد خضر ـ اعلامي وبيشمه ركة سابق
39 ـ برجس الياس الختاري ـ نجار
40 ـ لؤي الزبيدي ـ اعمال حرة
41 ـ كريم كاكة ـ كاتب وشاعر
42 ـ قلاح الخفاجي ـ متقاعد
43 ـ شيرزاد شير ـ اعلامي
44 ـ كفاح الزهاوي- رئيس قسم – اداري
45 ـ عبد الرزاق الحكيم ـ سكرتير المرصد السومري لحقوق الانسان ,ورئيس جمعية البيت العراقي في لاهاي
46 ـ كفاح الامين ـ كاتب وباحث فوتوغرافي
47 ـ صفا توما ـ متقاعد
48 ـ كفاح كونجي ـ ناشط مدني وبيشمه ركه سابق
49 ـ ناظم ختاري ـ ناشط سياسي وبيشمه ركة سابق
50 ـ روناك رشيد حميد عارف ـ متقاعدة
51 ـ سروة العارف ـ ناشطة سياسية
52 ـ اوسكار سليم ـ طالب
53 ـ جلال دباغ ـ كاتب وناشط سياسي
54 ـ شه مال عادل سليم ـ كاتب وباحث سياسي
55 ـ نهاد القاضي ـ مهندس استشاري وناشط

#نا_بۆ_داخستنی_كه‌ناڵی_ئازادی_به‌ڵێ_بۆ_ئازادی
#لا_لإغلاق_قناة_ازادي
#نعم_لأزادي
#نعم_للحرية


محور الحملة: حملات سياسية                     عدد زوار الحملة: 14750

 
 

مشاركة - توقيع الحملة

الاسم الثلاثي - Name  
البريد الالكتروني - Email البريد الالكتروني لن يظهر للعامة    
الدولة - Country
(إختياري)
المهنة - Job
(إختياري)
تعليق - Comment
(إختياري)

شارك بهذه الحملة على الفيسبوك والتويتر

آخر 20 توقيع - من الممكن الاطلاع على التواقيع الأخرى من خلال الأرقام الموجودة أسفل قائمة التوقيعات

التاريخName-الاسمالدولة-Countryالمهنة-Jobالتعليق-Comment
13-08-2018 هشام برجاوي المغرب باحث في القانون العام
09-08-2018 عصام الياسري العراق Journalist صحافي
07-08-2018 سائس ابراهيم France متقاعد كل التضامن مع قناة ازادي
07-08-2018 رشيد غويلب Germany صجفي وناشط سياسي
06-08-2018 علي حسين كاظم شاعر وكاتب الأحزاب الكردية لاتختلف في سلوكها عن الأحزاب الأسلامية في ممارسة القمع وتكميم الأفواه
06-08-2018 تيسير خالد فلسطين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية - عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
06-08-2018 سعيد علم الدين لبنان
06-08-2018 امجد عبد الصاحب العراق لا لتكميم الافواه و(مخالفة) الدستور العراقي الذي يضمن ذلك
06-08-2018 د. صلاح کرمیان Dr. Selah Germian Australia Psychologist ان الاقدام على اسكات الاصوات الحرة دليل على برانويا السلطات وتخوفهم من افشاء اجنداتهم المشبوهة.
05-08-2018 رويدة سالم تونس استاذة
05-08-2018 عصام الصفار Canada
05-08-2018 د . خليل عبد العزيز Sweden دكتوراه في الاعلام - اعلامي
05-08-2018 خالد فتاح علي العراق كاتب
05-08-2018 ماهر عدنان قنديل الجزائر
05-08-2018 علجية محجوب عيش الجزائر كاتبة صحافية حرية التعبير مقدسة، و نقول "لا" للحصار الإعلامي
05-08-2018 امجد ابراهيم United Kingdom
05-08-2018 عماد الطائي Sweden تربوي
05-08-2018 مازن كم الماز
05-08-2018 ليث الحمداني Canada صحفي رئيس تحرير القسم العربي في جريدة (البلاد)
05-08-2018 FADEL MOHAMEDl United Kingdom worker
123456789

 

نرجو أيضا المشاركة والتوقيع من خلال الفيسبوك ايضا

 

كيف تطلق حملتك في بضعة دقائق؟ هل لديك قضية تود أن تكسب تأييداً شعبياً لها او تطرحها للحوار؟ ابدأ حملتك الآن في اكبر موقع للحملات الالكترونية في العالم العربي


انضم الى موقعنا في الفيسبوك